القراء الأعزاء،

 

نود أن نقدم لكم فيما يلي المعلومات الأساسية المتعلقة بالتخطيط الهيكلي للمشاركة والرعاية بلغتكم الأم.

 

1. النشأة

تُعد دائرة أرفيلر من أوائل الدوائر التي وضعت نُصب أعينها أداء المهام المتعلقة بتخطيط المشاركة للأشخاص ذوي الإعاقات. اعتمد مجلس دائرة أرفيلر خطة المشاركة رسميًا عام 2005 وتم الاعتراف بها على مستوى ألمانيا بأكملها.

ونظرًا لأن الأوضاع العامة تغيرت في نواحٍ عديدة منذ عام 2005، قررت دائرة أرفيلر في أبريل 2016 تنفيذ عملية تخطيط جديدة بالاشتراك مع معهد سيجن الجامعي للتخطيط والتقييم (ZPE). ومن المقرر أن تخدم اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة عملية التخطيط باعتبارها توجيهًا استرشاديًا وتربط كذلك بين طرفي التخطيط لمشاركة الأشخاص المصابين بعاهات وتلك المتعلقة بالتخطيط الهيكلي للرعاية. بدأ المشروع في العمل في سبتمبر 2016 ومن المقرر إتمامه بحلول خريف عام 2018. يترأس أعمال التخطيط بموقع معهد سيجن الجامعي للتخطيط والتقييم (ZPE) كلاً من الأستاذ الدكتور ألبرشت روهمان والأستاذ الدكتور يوهانس شيدلر.

 

2. إطار المشروع وأهدافه

تنعكس النقلة النوعية لمفاهيم دعم الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، بدءًا من تقديم الرعاية ووصولاً إلى المشاركة والمساعدة، حاليًا في اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة (UN-BRK) وكذلك جميع الحقوق الواردة في عملية التوجيه الاسترشادي التي تهدف إلى تضمين الجميع. وتشمل اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة كل من "يعانون من إعاقات طويلة الأجل سواء البدنية أو العقلية أو الذهنية أو الحسية، التي قد تمنعهم، لدى التعامل مع مختلف الحواجز، من المشاركة بصورة كاملة وفعالة في المجتمع على قدم المساواة مع الآخرين" (المادة الأولى). كما يشمل هذا المفهوم الواسع أيضًا بكل تأكيد جميع الأشخاص الذين هم في حاجة ماسة إلى الرعاية. فهي تضع نهجًا تخطيطيًا يشمل تحسين أداء إحدى البنى الأساسية العامة الصالحة للاستخدام وتطويرها.

إن الرؤية التي تهدف إلى بناء مجتمع شامل تكون فيه مشاركة جميع الأشخاص في شتى مجالات الحياة الاجتماعية أمرًا بديهيًا، يمكن أن تُقدِّم توجيهًا استرشاديًا إلى مختلف الجهات الفاعلة على المستوى المحلي. ومن هذا المنظور لا تقتصر عمليات التخطيط المحلية على تقديم الخدمات للأشخاص ذوي الإعاقات فحسب، بل إنها تهدف أيضًا إلى التصميم الشامل للبنية التحتية المحلية بأكملها. وعلى الرغم من أن التركيز على الاحتياجات الخاصة للأشخاص ذوي الإعاقة يظل أمرًا ضروريًا، فإن التخطيط يأخذ في الحسبان أيضًا المخاطر المحتملة باستبعاد الفئات الاجتماعية الأخرى التي يتهددها التمييز والحرمان من المزايا.

تمثل مجالات تقديم الرعاية والمساعدة من إجل إعادة الإدماج المتاحة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة أهمية بالغة لتحقيق السياسة المحلية الاجتماعية. فالحرص على جعل البنية التحتية العامة متاحة أيضًا، وبدون أية عوائق، لسكان دائرة أرفيلر من ذوي الاحتياجات الخاصة والذين هم في حاجة ماسة إلى الرعاية، يصب بالتأكيد في خدمة الصالح العام. إلى جانب ذلك ينبغي توفير عرضٍ للدعم يعمل على تلبية المعايير المهنية والاجتماعية الحديثة مع مراعاة الإمكانيات الاقتصادية للبلدية في نفس الوقت. ينبغي تطوير الظروف الاجتماعية والمكانية بحيث يفعل التمكين للأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة والذين هم في حاجة ماسة إلى الرعاية، بغض النظر عن مدى حاجتهم إلى الدعم، من الانخراط في حياتهم الأسرية الخاصة. لهذا ينبغي استخدام مفاهيم تخطيطية مبتكرة تعمل على تلبية الشروط المحددة الخاصة بالدائرة من خلال تقديم التوجيه الاجتماعي والمكاني اللازم والتي بدورها تود ضمان الوصول السهل، واحترافية تقديم الخدمات الاجتماعية للمواطنين.

 

3. الأسس القانونية

تلتزم دائرة أرفيلر بتنفيذ التخطيط الهيكلي للرعاية بموجب قانون ضمان وتطوير هياكل برامج الرعاية (LPflegeASG) في ولاية راينلند بالاتينات.

وفي مجال تقديم الدعم والخدمات للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة (المساعدة من أجل الإدماج بموجب البند رقم 53، و54 من الكتاب الثاني عشر من قانون الشؤون الاجتماعية)، تعتبر الدائرة هي الناقل المكاني للخدمات الاجتماعية وكذلك الناقل لسلطة التخطيط. كما يمكن أن يُستمد أيضًا الالتزام القانوني لتخطيط المشاركة المكانية من العقد العام للتخطيط الاجتماعي في إطار الخدمات العامة التي تقدمها البلدية بموجب المادة 28 من القانون الأساسي.

 

4. هيكل التخطيط وتخطيط العمل

هناك لجنة توجيهية تُنسق، وتنظم، وتنفذ عملية التخطيط. تتكون هذه اللجنة التوجيهية من الأقسام المختصة المسؤولة في الإدارة المحلية وكذلك من الأستاذ الدكتور روهمان والأستاذ الدكتور شيدلر من معهد سيجن الجامعي للتخطيط والتقييم (ZPE).

أثناء تنفيذ المشروع ينبغي أن تعتمد أعمال التخطيط على أربع نطاقات اجتماعية، استنادًا إلى التوزيع الجغرافي لمراكز دعم الرعاية:

·                                                    Adenau/Altenahr

·                                                    Bad Breisig/Brohltal

·                                                    Remagen/Sinzig

·                                                    Bad Neuenahr-Ahrweiler/Grafschaft

يتم التأكيد على المشاركة الواسعة للجهات الفاعلة من مجال الرعاية وتقديم المساعدة الذاتية للمعاقين في مؤتمرات التخطيط اللامركزية التي تُقام في النطاقات الاجتماعية الأربعة.

 

5. الجدول الزمني

يُخطط له أن يكون كما يلي:

·          29.08.2016:
 موعد بدء المشروع الرسمي وانعقاد أول جلسة للجنة التوجيهية

·          حتى فبراير 2017                 
جمع وتحليل البيانات

·          حتى يوليو 2017       
تنفيذ جولات التخطيط اللامركزية والاجتماعات الإقليمية

·          حتى سبتمبر 2017    
 تقديم تقرير مبدئي

·          حتى مارس 2018                 
استكمال أعمال التخطيط الاجتماعي والمكاني

·          حتى يوليو 2018                  
الأعمال التنفيذية في النطاقات الاجتماعية

·          حتى أغسطس 2018  
تقديم التقرير النهائي

·          سبتمبر 2018                      
العرض العام للنتائج

 

6. الاتصال، ومسؤول التواصل

في حال كانت لديكم أسئلة، وإرشادات ومقترحات يرجى التواصل مع:

الإدارة المحلية لأرفيلر
Kreisverwaltung Ahrweiler
Abt. 2.4 Soziales
Wilhelmstr. 24-30
53474
Bad Neuenahr-Ahrweiler


المنسق العام للطب النفسي والمشاركة
Herr Theo Lassau
هاتف: 246-975/02641
فاكس: 7246-975/02641
البريد الإلكتروني: Theo.Lassau@kreis-ahrweiler.de